الزواج سبع علامات تدل على صحة اختيار الشريك وعلى وجود أساس زواج متين

الزواج: سبع علامات تدل على صحة اختيار الشريك وعلى وجود أساس زواج متين:

اذا كنت تفكر بالزواج وتقع في حيرةٍ فيما إذا كان اختيارك لشريك حياتك صحيحًا أم خاطئًا فإننا سنقدم لكم في هذا المقال سبع علامات تدل على صحة اختيار الشريك وفقاً لخبراء بهذا الشأن :

١. الاحترام المتبادل وخاصةً عند حصول الخلافات فيما بينكما:
إن حفاظ الطرف الآخر على نبرة صوت محترمة وعدم استخدامه الألفاظ السيئة أو رفع صوته أثناء الخلاف فيما بينكما بغض النظر عن سبب الخلاف وحجمه يدل على ان علاقتكما ستكون جيدة في المستقبل وأنها ستصمد طويلاً مهما حدث فيما بينكما.

 

٢.قبولك بأن الشريك الذي اخترته ليس مثالياً:
بالتأكيد أنت لست مثالياً وشريكك كذلك لن يكون مثالياً، لذلك فإن الزواج الصحي والقوي يقوم على قبول بعضنا البعض بما في ذلك العيوب.
ولكن هذا لايمنع أن يتحدث كل منكما عن الخطوط الحمراء التي يجب ألا يتجاوزها كلٌّ منكما كالكذب والخيانة وقلة الاحترام وغيرها من الأمور التي لاتستطيع أنت أو شريكك تجاوزها أو غض النظر عنها.

٣.التحدث بالموضوعات الكبيرة:
يجب على كلا الشريكين التحدث بكافة المواضيع الهامة في الحياة، كالمال، الأطفال، الصحة، الدين، السياسة….
وذلك لتكوين فكرة شاملة عن طريقة تفكير الشريك الآخر وعن اهتماماته في الحياة وعن مدى تقبل كلٍ منهما لأفكار واهتمامات الطرف الآخر.

٤. الاستجابة لاحتياجات الطرف الآخر عند طلب التواصل:
إن الاستجابة لحاجة الآخر بالحديث عما يزعجه أو الحديث عن المشاكل التي تواجهه في هذه الحياة أمرٌ هامٌ جداً، ويجب على الطرف الآخر يتوقف عن عمله أو انشغالاته ويستمع لحديث الآخر، وهذا يبني الثقة بين الشريكين لتكوين علاقة جيدة وقوية.

٥. أن تجعل الطرف الآخر يشعر بتقديرك واحترامك له:
إن الأساس المتين في الزواج لا يعتمد على شدة الحب فيما بينكما بل يعتمد على احترام وتقدير كلٍّ منكما للطرف الآخر، وعلى مدى الشعور بالأمان والراحة في العلاقة.

٦. وجود علاقة جيدة بين عائلتي الشريكين:
إن رضا عائلتي الشريكين عن هذه العلاقة ومباركتهما لها له أهمية بالغة في استمرار هذه العلاقة، حيث أنه يمكن أن يساعد ذلك في حماية الزوجين في الأوقات العصيبة.
ويمكن أيضاً أن تخفف هذه العلاقات التوترات أو توفر الدعم الازم للزوجين خلال حدوث خلافات أو نزاعات فيما بينهما مستقبلاً.
وعلى العكس من ذلك فإن العلاقات غير الجيدة بين عائلتي الشريكين ستؤجج الخلافات فيما بينهما وقد تدفعما للانفصال عند أول خلاف فيما بينهما.

٧.الحديث دائماً عن إيجابيات الطرف الآخر:
يجب على كلا الطرفين إخبار الآخر بالإيجابيات التي يفعلها من أجله، وتحفيزه على الاستمرار بها. وتجنب التركيز على سلبيات الآخر لأن التركيز دائماً على السلبيات وعدم النظر إلى الإيجابيات قد يؤدي إلى حدوث الطلاق.

وفي النهاية فإن أهم أمر  في الزواج هو تحمل كلّ طرف للآخر وطول العشرة يؤدي إلى التفاهم وفهم كل طرف للآخر بحيث يصبح كل طرف سكنا للطرف الآخر يفهمه ويعرف كيف يتعامل معه.

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك (الكوكيز). بمواصلة تصفحك للموقع سنفترض أنك موافق سياسة الخصوصية الخاصة بالموقع. موافق قراءة المزيد